القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

المحتجزين في الجزائر يتوافدون على موريتانيا لمشاهدة منتخب بلادهم

 


المحتجزين في مخيمات تندوف يتوافدون على موريتانيا لمشاهدة المنتخب المغربي.



كشفت تقارير صحفية موريتانية، أن عددا كبيرا من سكان مخيمات تندوف باتوا يدخلون موريتانيا عبر الطريق البري الرابط، بين ولاية تيندوف الجزائرية وولاية تيرس آزمور شمال موريتانيا، وذلك تزامنا مع الفترة الحالية التي تشهد تنظيم منافسات “كأس العالم قطر 2022“.


وذكرت صحيفة “الأنباء” الموريتانية، أن عدد الصحراويين الوافدين من مخيمات جبهة البوليساريو في ولاية تيندوف الجزائرية، قد زاد بشكل لافت في الفترة الأخيرة.



ورجحت الصحيفة الموريتانية، أن تكون أسباب زيادة أعداد الوافدين من المخيمات إلى موريتانيا، وغالبيتهم من الشباب، هو الرغبة في متابعة مباراة المغرب والبرتغال، برسم ربع نهائي كأس العالم المقررة يوم السبت 10 دجنبر الجاري.




وتزامنت زيادة أعداد الوافدين الصحراويين على موريتانيا مع انتشار تسجيل صوتي منسوب لسيدة تعيش في مخيمات تيندوف، أعلنت مناصرتها للمنتخب المغربي وقالت “والله إن شاء الله هوما اللي يغلبو البرتغال (في مباراة ربع النهاية)، ولا يديو كاع كأس العالم، وبالصحة لهم وبالنصر والتيسير.



وكشفت السيدة أن قيادة جبهة البوليساريو تعمدت قطع الكهرباء عن أجزاء واسعة من المخيم خلال فترة بث المباراة التي جمعت المنتخب المغربي ونظيره الإسباني.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات