القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

أخنوش : المغرب جاهز ليكون جسر لإفريقيا في استقطاب الاستثمارات الأجنبية

 
أخنوش : المغرب جاهز ليكون جسر لإفريقيا في استقطاب الاستثمارات الأجنبية


أخنوش في منتدى “شوازول إفريقيا ‏للأعمال”: المغرب جاهز كجسر لإفريقيا في استقطاب الاستثمارات الأجنبية

أكد رئيس الحكومة عزيز أخنوش، اليوم الخميس بالدار البيضاء، أن المغرب، كأمة، أرسى علاقة عميقة مع قارته، وحافظ على روابط عريقة مع إفريقيا.

وأوضح أخنوش في كلمة له، خلال افتتاح الدورة الثالثة لمنتدى شوازول إفريقيا ‏للأعمال (Choiseul Africa Business Forum)، المنعقد في ‏الدارالبيضاء، الخميس والجمعة 20 و 21 أكتوبر الجاري، بمشاركة قادة أعمال ومؤسسات من إفريقيا وأوروبا ‏والخليج، أن المغرب جاهز ليكون جسر إفريقيا في استقطاب الاستثمارات، لأن “بلدنا راهن منذ سنوات، في ظل الرؤية المستنيرة لجلالة الملك، على تطوير بنيته التحتية وجعلها تستجيب للمعايير الدولية، ضامنة تعزيز الاتصال بين أفريقيا وبقية العالم”.

و أبرز أخنوش، أن إفريقيا مدعوة إلى أن تفكر في نفسها داخل سوق معولم، “يمكن أن يلعب فيه المغرب دور الجسر من أجل تسهيل ولوج الاستثمارات الأجنبية إلى القارة، سواء مع أوروبا وباقي دول العالم”.

وأضاف أن المغرب كأمة ضاربة العراقة، نسجت مند قرون علاقة وثيقة مع القارة الإفريقية، مبرزا أنها تعززت تحت قيادة الملك محمد السادس، من سنة 1999 وإلى غاية 2019، قام خلالها الملك محمد السادس بأكثر من 50 زيارة دولة لأكثر من ثلاثين بلدا، حيث جرى التوقيع على ما يناهز 1000 اتفاقية مع شركاء المغرب في إفريقيا جنوب الصحراء.

واعتبر رئيس الحكومة، أن هذه الرؤية الاستراتيجية مكنت المغرب من تصدر قائمة المستثمرين القاريين في غرب إفريقيا، واحتلال الوصافة على مستوى القارة ككل، مشيدا بالدور الرائد الذي لعبته البنوك المغربية، التي توجد في 26 دولة إفريقية، وتغطي الآن ما يقرب من نصف القارة الإفريقية.

هذا ونوه أخنوش بالمواضيع التي سيجري النقاش حولها في منتدى شوازول إفريقيا ‏للأعمال (Choiseul Africa Business Forum)، المنعقد في ‏الدارالبيضاء، والمتعلقة أساسا بالأمن الإلكتروني في المقاولات الصغيرة والمتوسطة، والتحول الرقمي والصحة والطاقة والثقافة، مشيدا بدور معهد “شوازول” في تعزيز جيل جديد من الاقتصاديين، من بينهم 12 اسما مغربيا.

ويخصص هذا الموعد، الذي ينظمه معهد شوازول بشراكة مع الاتحاد العام للمقاولات بالمغرب (CGEM) وجهة الدار البيضاء – سطات، لتبادل الخبرات والعمل والوقوف على توجهات عالم الأعمال الإفريقي.

شوف تيفي، المغرب، عزيز أخنوش، شوازول إفريقيا ‏للأعمال.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات