القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

نشطاء مغاربة يطلقون حملة إلكترونية لمقاطعة المنتجات التونسية

 


أطلق عدد من نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، حملة لمقاطعة المنتوجات التونسية، تعبيرا منهم عن امتعاضهم ورفضهم لاستقبال استقبال الرئيس التونسي قيس سعيد لإبراهيم غالي، زعيم ميليشيات البوليساريو في إطار قمة "تيكاد 8".

وأكد رواد المواقع في عرائض إلكترونية قاموا بإنشاءها لهذا الغرض، أن تونس تستفيد كثيرا من عمليات الإستيراد التي تقوم بها المملكة، في مقابل التصدير البسيط، ممل سيجعل من حملة مقاطعة منتجاتهم ضربة موجعة وردا مناسبا لما بدر عنهم من تصرف غير مبرر، بالرغم من معرفتهم بحساسية الأمر بالنسبة للمغرب حكومة وشعبا.

ونشير إلى أن تونس تقوم سنويا بتصدير أزيد من 2.28 مليار درهم من المنتوجات نحو المغرب، بينما لا يصدر المغرب سوى 1.19 مليار درهم نحو الأراضي التونسية.

وفي هذا الصدد، شدد الداعون للحملة على دور السلطات في القيام بمنع استيراد المنتجات التونسية، كنوع من العقوبات على موقف هذه الأخيرة المعادي للوحدة الوطنية.

وجدير بالذكر أن المملكة المغربية استدعاء حسن طارق، السفير المغربي بتونس، يوم الجمعة 26 غشت 2022، وعدم المشاركة في قمة "تيكاد 8"، التي انعقدت بتونس يومي 27 و28 غشت من نفس السنة، والتي تأتي في إطار منتدى التعاون الياباني الإفريقي.

 

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات