القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

الصحراء المغربية... راجمات الصواريخ المناورات تدوي قرب تندوف

 كسرت طلقات مدوية أطلقتها عربات “الهاوتزر” القتالية المدرعة، التابعة للقوات المسلحة الملكية المغربية وأخرى أطلقتها راجمات الصواريخ (HIMARS)، التابعة للجيش الأمريكي، الهدوء المعتاد في سماء شبه قطاع المحبس، الذي يوجد على بعد كيلومترات من الحدود المغربية الجزائرية.


وأمام أنظار الجنرال دوكور دارمي الفاروق بلخير، المفتش العام للقوات المسلحة الملكية وقائد المنطقة الجنوبية، والجنرال الأمريكي أندرو إم روهلينج، نائب القائد العام للجيش الأمريكي في أوروبا وإفريقيا، زلزلت راجمات الصواريخ “هيمارس” التي تعد الأقوى في صنفها عالميا، وعربات “الهاوتزر” القتالية المدرعة ذاتية الدفع (M109 A5) التابعة لقواتنا المسلحة سماء المحبس بطلقات يصل مداها بين 12 و15 كيلومترا، وذلك في إطار مناورات “الأسد الإفريقي”.


الصحراء المغربية... راجمات الصواريخ المناورات  تدوي قرب تندوف على خط التماس عند الحدود المغربية الجزائرية


 

بالمقابل، أصيب النظام العسكري الحاكم في الجزائر بالبكم والصمم عقب إنطلاق المناورات العسكرية الأضخم في أفريقيا، بمشاركة الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل لأول مرة.


و أضاءت الراجمات والدبابات الأمريكية سماء منطقة المحبس المتاخمة للحدود مع الجزائر، ليلاً، بينما إختفت بلاغات القصف الوهمي لعناصر مليشيات البوليساريو التي تعدت 1000 بلاغ حربي يروج له الإعلام العسكري الجزائري.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات