القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

هذا هو رد أخنوش على مغالطات بوانو akhnouch




أخنوش يرد على مغالطات بوانو: “سأقول لكم الحقيقة أيها المغاربة: الحزب الذي قاد الحكومتين السابقتين هو الذي رفع الأسعار وحرر أثمنة المحروقات



هذا هو رد أخنوش على مغالطات بوانو





رد عزيز أخنوش رئيس الحكومة على عبد الله بوانو القيادي في حزب العدالة والتنمية واتهمه بـ”نشر الأكاذيب” في مجال المحروقات، “كل ما يروجه على أرباح شركات المحروقات بـ17 مليار درهم “كذوب”، وبأن هذه كاسيطة كيعاودوها منذ مدة”.




وأوضح أخنوش، خلال جلسة المساءلة الشهرية اليوم الاثنين، “كنشوفو الهوامش وداكشي الىي كتقول أبوانو راه كذوب، وسبق للوزيرة شرحات هادشي ومسجل في تصريحات”.


وأضاف رئيس الحكومة،، أن ” الحزب الذي قاد الولايتين الحكوميتين السابقيتين، في إشارة الى “حزب العدالة والتنمية”، هو الذي تسبب في رفع الأسعار، وتحرير قطاع المحروقات”.




وأضاف أخنوش :” سأقول لكم الحقيقة أيها المغاربة، هذا هو الحزب الذي رفع الأسعار، وحرر اثمنة المحروقات، وخاطب بوانو “عندك شي غلط بعدما خرجتو البترول من المقاصة، واش بغيتو ترجعوه للمقاصة،؟ أكيد رئيسك ماغاديش يبغي”.




وتابع :”هد الأسطوانة والكاسيطة كتروجوها عامين هادي وشفتو نتائج الانتخابات، والمغاربة عارفين وختارو توجه جديد”.




وكشف أخنوش بأن” الحزب الذي رفع الأسعار وحرر البترول وقاد الحكومة لولايتين 10 سنوات ولم يكن بمقدوره توفير مخزون استراتيجي، واليوم يقصد حزب العدالة والتنمية يتكلم عن السيادة الطاقية هو الذي تركنا الى آخر لحظة من ولايته الحكومية ليخبرنا بأن عقد الغاز مع الجزائر انتهى، والتزم الصمت الى حين الإعلان عن ذلك، واش هذي مسؤولية”، يتساءل رئيس الحكومة”.




وأكد عزيز أخنوش أن ” الأزمة اليوم هي مستوردة”، مشيرا الى أن ” المغاربة يتابعون هذا الأمر، ولا يحتاجون لمزيد من الشرح، وليسوا بحاجة الى من يكذب عليهم، والمغاربة بغاو يطمئنوا على تسيير أزمة البلاد، وبأن المسؤولين الذين وضع فيهم ثقته يبحثون عن الحلول، والمغاربة يعرفوننا، ويعرفون طاقتنا، ويعرفكم ويعرف توجهكم أيضا، في إشارة الى حزب العدالة والتنمية.




وخلص المتحدث ذاته، بأن المغاربة عاقبوا الإسلاميين في 8 شتنبر وقطعوا مع توجههم ومنحوا أصواتهم لتوجه جديد، مؤكدا بأن الحكومة قادرة على أن تواجه الأزمة.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات