القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

supermarket تجربتي في مشروع بقالة

 تجربتي في مشروع البقالة . تجربتي في مشروع سوبر ماركت. دراسة  جدوى  المشروع محل  بقالة  سوبر  ماركت supermarket  السعودية, وكيفية العمل على انجاح مشروع متجر او ميني لبيع تموينات السوبر.



خطوات تجربتي في مشروع البقالة سوبر ماركت

تجربتي في فتح مشروع البقالة سوبر ماركت  سأرويها لكم اليوم بالتفاصيل و بدون مغالطات , ليس بغرض إضاعة الوقت ,  ولكن بهدف الاستفادة من الأخطاء التي وقعت فيها, ومعرفة كل اسرار نجاح مشروع بقالة سوبر ماركت , حتى يتجنبها كل شخص مقبل على فتح مشروع بقاله .




لأنه حقيقة أصعب مشروع مقارنة مع جميع المشاريع الأخرى سواء في السعودية أو المغرب أو مصر أو  تركيا  أو باقي الدول العربية , خصوصا اذا كان مالك  الاستثمار يشتغل فيه لوحده .

لذلك سأحاول تقديم خلاصة تجربته  في مشروع  السوبر ماركت


1/ أخطاء قبل بداية تجربتي في مشروع بقاله 

أول الأخطاء التي وقع فيها قبل بداية تجربتي في مشروع بقالة أو السوبر  ماركت , هي عدم  إنشاء  دراسه   مشروع  بطريقة جيدة , وكذا عدم إكتساب التجربة والمعلومات من خلال ممارسة هذه المهنة .


إما بالعمل مع بقال أو المتجر  للبيع بالجملة, أو توزيع السلع و المتطلبات على المحلات التجارية. وهذا زاد أثر على كثيرا وصعب على البداية في  مشروع  السوبر  الصعب. 


إضافة أني لم أكن أملك مبلغا لبدء لافتتاح  المشروع, تخيل معي أني عرض على  المتجر  للكراء كان به بقال من قبل, قبلت به دون أن أفكر في دراسة  مشروع, أو من أين أحصل على المبلغ  لشراء متطلبات  السلع و مواد البقالات لمشروع   .


 رغم أني كنت معفي من تجهيز  المتجر  بواسطة الرفوف التي توضع عليها السلع والمواد الغذائية. إلا أن شكله اصغر لم يكن يساعد . إضافة وجود ثلاجة كبيرة الحجم. 


أخبرني مالك المتجر  أنه يريد تسبيق مبلغ  شهر الأول من الاستئجار , بحثت كثيرا على هذا المبلغ الذي كان قدره 400 درهم أي 40 دولار تقريبا وهو ثمن قليل للغاية بحكم الموقع الذي كان يجاور الطبقة الفقيرة. 


بعد مرور اسبوع كنت مضطرا أن أخبر والدتي بالموضوع, واستطاعت إعطائي مبلغ 300 درهم اي 6000 ريال قدمتها كتسبيق لاجرة الشهر الأول من الكراء . 


مر اسبوع كامل وانا ابحث عن تكلفة  المشروع لشراء السلع والمواد للبداية في تجربة لفتح مشروع سوبر ماركت , لكن للأسف لم أجد من يساعدني في تحقيق  أفضل حلم راودني منذ الصغر وهو أن أصبح بقال. 


ذات يوم كان لدي صديق يشتغل في  مشروع   سوبر ماركت منذ صغره  وقد يسر الله له تجارته وأصبح يملك   خبرة  كبيرة  في مجال  البيع و الشراء. أخبرته بمشكلتي, فكرا كثيرا واقترح  أن يتصل بالمزودين له بالسلع من أجل إعطاء السلع و يكون هو ضامنا بيننا على أساس أن أحدد كم من الوقت من الوقت لتسديد الدين. 


وهذا من أكبر الاخطاء التي ارتكبتها في  تجربة مشروع ماركت  . بحيث حددت شهرا واحدا وأسدد له ثمن السلع. 


ساعدني صديقي بحسب تجربته  في اختيار السلع التموينية الضرورية للبقالة . والتي كانت تقدر تقريبا 6000 درهم اي 600 دولار فقط كبداية في مشروع بقالة . 


تجربتي في مشروع بقالة

2/ التحديات التي واجهتني عند بدايتي في مشروع للبقاله  أو سوبر ماركت

أو المشاكل التي واجهتها هو موعد سداد الديون والتي حددتها في 30 يوم, رغم اني للتو بدأت مشروعي, كان من الضروري أن أربح في شهر واحد ضعف رأس مالي  الذي بدأت به وهذا من المستحيلات. 


لذلك وجدت نفسي في مأزق لا يحسد عليه. مما جعلني لا أشتري السلع و  منتجات التي يسأل عنها العملاء  , فقط أبيع وادخر لعلي اجمع بعضا من المال للسيد الذي أعطيته الوعد ولا يجب على أن اخلفه. 


بدأ   ورفوف  بقالة صغير شبه فارغ , بعد أيام اتصل صاحب السلع بالجملة  يذكرني بمبلغ السلع و المنتجات في الوقت المحدد , لذلك فكرت في الاقتراض من صديق رغم اني أكره ذلك, والحمد لله بعد معاناة طويلة وهم كبير, استطعت توفير قيمة السلعة  التي كنت قد اتفقت معه. 


بعد تجاوز هذا المشكل  واجهت مشكل  أكثر صعوبة, وهو نفاذ جميع التموينات الضرورية, وصل بي الأمر أني اكره الجلوس في محل البقاله بسبب انتقادي من طرف الزبائن ونصحي لي بتوفير مستلزمات محل للمشترين , لكن لايعلمون أن ما احس به ضعف وقلة حيلة. 


واجهت أيضا مشاكل أخرى وهي  تكاليف كراء الدكان والدين الذي أخذته من أحد الاصدقاء, كل هذا دفعني للتفكير في حل  أوفر من خلاه مبلغ من مال لتوفير التموينات والمنتجات الخاصة بالبقالة أو  سوبر ماركت صغيرة.


وكانت فكرة الإنخراط في قرعة كما تسمى في  المغرب , اي يجتمع عشر أشخاص كل واحد يضع مبلغ محدد  شهري  ثم يقدم لكل واحد في راس الشهر. 


 وهذا نفعتي كثيرا حيث اتفق الأصدقاء بمنحي المبلغ انا أولا, لتبدأ تجربة  مشروع ماركت  أو 'مول الحانوت ' تتطور نحو الأفضل, ثم أضفت مجموعة من الأنشطة التجارية لزيادة الربح. مثل  مشروع  تجارة الخضار وبيع  بعض  الملابس  الداخلية والخفيفة إلخ. 


بعد مرور عامين من  تجربة  مشروع البقالة بدأت الأمور تتحسن وأرباح  المشروع  تكبر تدريجيا, ثم شرعت في بناء منزلي من أرباح محل بقالة , واستطعت تحقيق العديد من الأشياء في الحياة الشخصية كتوفير مصاريف الزواج و التحديث الخاص باثاث المنزل كل هذا من نسبة الأرباح التي كنت احصل عليها من هذا النوع من المشاريع المربحة. 


3/ التجربة التي اكتسبتها في مشروع السوبر 

يعتبر وضع دراسة جدوى مشروع بقالة أهم الخطوات التي أنصح بها كل من يميل إلى هذا النوع من مشاريع بيع التموينات و منتجات  الغذائيه , لأنه من خلال هذه الدراسة سيحصل على معلومات مفيدة تسهل عليه الولوج  المشروع . 


اكتسبت أيضًا أن  اي مشروع  تجاري  يعد مشرعا مباركا يمكنك من  تنفيذ اغلب  وأهم  طموحاتك التي ترغب  فيها لذا  يحتاج  لعمل المستمر في هذا المجال حسب  الامكانيات  المتاحة . عكس الوظيفة التي يكون راتبك الشهري محدودا .


كذلك مسايرة كل التطورات التي عرفتها التجارة من خلال انشاء   منصات يتم البيع عبرها . تكون طريقة  شراء البضائع والحاجات  اما عبر بطاقة بنكية او التسويق المباشر عند توصيل الاغراض الى مكان الزبون.


وقد عرفت  محلات  البيع عبر الواقع الالكترونية انتعاشا كبيرا في زمان وباء كرونا المستجد . حيث حققت بما في ذلك مواقع البقالة ارباح مهمة .


تجربتي في مشروع بقالة

4/نصائح

  • انصحك من خلال  تجربة مشروع البقالة  سوبر ماركت  بالصبر وحسن الخلق والتعامل الجيد مع مختلف رواد محلك وكذا الاجتهاد في تشغيل المحل في كل اوقات اليوم .


  • الاثمنة المناسبة لفائدة زبناء  مشاريع  ماركت يدفعك الى البحث عن باعة جملة  باثمنة مناسبة تساعدك على تسويق  المواد غذائية  بمحلات البقالات  بربح  مناسب.


  • كما أنصح بصلاة الإستخارة  في هذه التجارة الأكثر ربح  والتوكل على  الله , واجتناب كل أنواع الغش في المعاملات حتى يبارك الكريم. 


بهذه النصائح أكون قد أكملت سرد اهم  المراحل التي أثرت في تجربتي في مشروع بقالة. 


دراسة  جدوى  المشروع  سوبر  ماركت 

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات