القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

شقيقان يفجران نفسيهما قرب معهد أميركي في الدار البيضاء

 

شقيقان يفجران نفسيهما قرب معهد أميركي في الدار البيضاء

شقيقان يفجران نفسيهما قرب معهد أميركي في الدار البيضاء وتوقيف زعيمي الانتحاريين 

الشرطة المغربية اعتقلت أمس زعيمي الجماعة التي تضم الانتحاريين الذين نفذوا سلسلة من التفجيرات الإرهابية بمدينة الدار البيضاء استهدفت مكاتب دبلوماسية أمريكية. الرجلين المعتقلين هما رئيس الجماعة ونائبه وقد قدما للمحققين أسماء أعضاء الجماعة وخططهم لشن هجمات في المستقبل.

وكانت الشرطة المغربية أعلنت ان اجهزة الامن القت القبض في حي سيدي مومن الفقير بضواحي الدار البيضاء على زعيم المجموعة 
التي نفذت اعتداءات 11 اذار في مقهى انترنت 10 ونيسان في الدار البيضاء.

إلى ذلك فجر انتحاريان نفسيهما في الدار البيضاء أمس ما أدى لمقتلهما. وقال أحد المصادر "لم يقتل في التفجير الا الانتحاريين." وقال شهود عيان ان الانفجار الاول وقع على بعد نحو ستة امتار من المركز الثقافي الامريكي ، والثاني وقع على بعد نحو 60 مترا من قنصلية الولايات المتحدة القريبة.

وقال الشهود ان الشرطة حاصرت المنطقة وطاردت رجلا ثالثا شوهد وهو يجري من مكان الحادث يشتبه في انه ايضا كان يرتدي حزام متفجرات في مهمة انتحارية.

وقالت الحكومة ان المهاجمين لهم صلة بخلية تم تفكيكها الشهر الماضي من بين اعضائها مهاجمون انتحاريون خططوا لتفجير سفن اجنبية ترسو في ميناء الدار البيضاء وفنادق في مدن سياحية رئيسية بالمغرب.

إلى ذلك افاد مصدر امني مغربي ان الانتحاريين شقيقين.

وافادت وكالة الانباء المغربية استنادا الى المصدر الامني ان الذي فجر نفسه قرب القنصلية الاميركية يدعى محمد مهى المولود في الدار البيضاء، أما الذي فجر نفسه قرب مدرسة لغات اميركية فيدعى عمر مهى. واكد محمد ظريف الباحث المغربي المتخصص في الحركات الاسلامية ان محمد مهى ليس مطلوبا وان ذلك "يدل على ان القاعدة ما زالت تجند منتسبين في المغرب رغم عمليات التوقيف العديدة في اوساط الاسلاميين المتطرفين".

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات