القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

البقالي يهدي المغرب أول ذهبية أولمبية منذ 2004

 البقالي يهدي المغرب أول ذهبية أولمبية منذ 2004



 نجح العداء سفيان البقالي في إهداء المغرب ميدالية ذهبية، في سباق 3000 متر موانع، بأولمبياد طوكيو. 

وكان المغرب يعول كثيرا على البقالي من أجل إحراز ميدالية، خاصة بعد تألقه في السنوات الأخيرة في هذه المسافة. 

وشارك البقالي في نسخة أولمبياد ريو 2016، واحتل المركز الرابع. 

ونجح البقالي في مسح الخيبات التي ضربت المغرب في أولمبياد طوكيو، بسبب فشل كل الأبطال المغاربة المشاركين في عدة رياضات، كالتايكوندو والملاكمة والرماية وغيرها من المنافسات. 

وكانت آخر ذهبية أحرزها المغرب، في أولمبياد أثينا 2004 بواسطة البطل هشام الكروج، الذي فاز بذهبيتين في سباقي 1500 و5000 متر.

ونشرت صحيفة المنتخب وهسبريس المغربتين الخبر، وقالت إنهى العداء المغربي سفيان البقالي السباق النهائي لمسافة 3000 متر موانع اليوم، الاثنين، ضمن منافسات الألعاب الأولمبية “طوكيو 2020″، في المركز الأول ليهدي المغرب ميدالية ذهبية هي الأولى في هذه التظاهرة الدولية.

وأنهى البقالي السباق بتوقيت قدره 8 دقائق و8 ثوان و90 جزء من المائة، بينما تمكن العداء المغربي محمد تيندوفت، المشارك في السباق ذاته، من إنهاء التنافس في المركز 13 بتوقيت 8 دقائق و23 ثانية و56 جزء من المائة.


وحرص المغاربة على تتبع مشاركة العداء البقالي في هذا السباق الأولمبي، مراهنين عليه من أجل تحقيق نتيجة إيجابية تنسيهم المشاركة السيئة للرياضة الوطنية في المحفل الأولمبي الذي تحتضنه اليابان.

وتوج العداء سفيان البقالي بالذهب الأولمبي في سباق 3000 متر موانع، فيما  كسب الميدالية الفضية من طرف الإثيوبي لاميشا غيرما، بينما آلت الميدالية البرونزية إلى الكيني بنجامين كيجن.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات