القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

خبير بيروفي: الجزائر "صاحب مصلحة ومشكلة" في مسألة الصحراء المغربية


خبير بيروفي: الجزائر "صاحب مصلحة ومشكلة" في مسألة الصحراء المغربية

أكد الخبير البيروفي في العلاقات الدولية ، ريكاردو سانشيز سيرا ، أن الجزائر هي صاحب مصلحة ومشكلة في مسألة الخلاف المصطنع حول الصحراء المغربية ، مشددًا على الانتكاسات الدبلوماسية التي يعاني منها النظام الجزائري. وتأسيسها ، جبهة البوليساريو.

خبير بيروفي: الجزائر "صاحب مصلحة ومشكلة" في مسألة الصحراء المغربية

وفي مقال نشرته صحيفة "لا رازون" والموقع الإخباري "برينسا 21" ، أضاف سانشيز سيرا أن الأمم المتحدة "أشركت الجزائر في المحادثات المتعلقة بقضية الصحراء ، وليس باعتبارها مراقب ولكن كجزء من الصراع (...)


 بعبارة أخرى ، الجزائر ليست دولة مراقِبة بل مشكلة "في تسوية هذا النزاع الإقليمي المصطنع. والجزائر مطالبة بالرد على أسئلة وطلبات مختلف المنظمات الدولية ، ولا سيما تلك مرتبطًا بإحصاء الصحراويين المحتجزين على أراضيه بناءً على طلب الأمم المتحدة منذ سنوات ، مشيرًا إلى أن النظام الجزائري لن يكون قادرًا على إخفاء أو إنكار ارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان في مخيمات تندوف ، حيث يعاني السكان الصحراويون من ظروف غير إنسانية منذ 45 عامًا.


 وتابع الخبير البيروفي أن "الجزائر وتأسيسها ، البوليساريو ، تعرضا لانتكاسات دبلوماسية متتالية على جميع الجبهات" ، مشيرًا إلى أن الصفعات الأخيرة التي تلقتها جاءت من فريق الأمم المتحدة العامل المعني بالاحتجاز التعسفي (GTDA). / الأمم المتحدة) بشأن قضية الناشط الحقوقي الفاضل بريكة ، المحتجز لأكثر من أربعة أشهر في مخيمات تندوف ، على الأراضي الجزائرية. كما ألقى سانشيز سيرا الضوء على الانتكاسات الأخرى التي عانى منها النظام الجزائري وعميلته ، لا سيما عدم الاعتراف بـ''الجمهورية الشبح '' واستبعاد البوليساريو `` من المشاركة في القمم الثنائية للحزب. الاتحاد الأفريقي مع دول أخرى '' ، مذكرا بأن الاتحاد الأفريقي قرر دعم الأمم المتحدة لإيجاد حل للصراع المصطنع حول الصحراء المغربية ، والذي يشكل ، في رأي الخبير البيروفي ، "هزيمة جديدة" للانفصاليين.


وأشار في السياق ذاته إلى أن "مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة يعتبر أن مبادرة الحكم الذاتي التي قدمها المغرب جادة وذات مصداقية ومن المرجح أن تجعل من الممكن إيجاد حل سياسي للصراع الذي تعاني منه الجزائر". تم إنشاؤها حول الصحراء. وقال إن كل هذه الانتكاسات التي تعاني منها الجزائر وجبهة البوليساريو التي تشكلها هي "انتصارات دبلوماسية للقانون الدولي والعدالة والحقيقة" ، مشيرا إلى أن المغرب مستمر في الإصرار على ذلك. احترام سيادتها على أقاليمها الجنوبية وسلامة أراضيها.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات